نذير المحمدي , الخائن التونسي الذي هتف باسم ”إسرائيل” من أمام مركز الماسونية ..

 بعد الجدل الواسع الذي أثاره الفيديو الأول للطالب و  ” الخائن ” نبيل المحمدي، ظهر من جديد في فيديو من أمام “مركز الماسونية في طوكيو” كتب عليه ”رسالة إعتذار للشعب التونسي”.

الفيديو أبعد ما يكون عن الاعتذار حيث واصل الطالب في تمجيد “إسرائيل” والسخرية من التونسيين.

 وعاد الطالب نبيل أيضا على أحادثة إقدام مراقب تذاكر تابع لشركة نقل تونس على تمزيق الشهائد العلمية قائلا إن هذه الحادثة هي السبب فيما وصل إليه اليوم , كما قال أن تونس لم يعد بها رجال بعد رحيله  عنها كما وصف بناتها بالعاهرات منتهكا حرمة جميع التونسين  هذا و أضاف إن نفوذ تونس لا يتعدى تطاوين في تطاول صارخ على الوطن …

رسالة إعتذار للشعب التونسي:#IHECCarthage#FondationBIAT#Sidibouzid

Publié par Nabil M'hamdi sur jeudi 25 Janvier 2018

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *